أخبار عاجلة
الرئيسية / تقارير / بالمستندات .. رئيس شركة النظافة بالسكة الحديد حولها “عزبة خاصة” وأهدر المال العام

بالمستندات .. رئيس شركة النظافة بالسكة الحديد حولها “عزبة خاصة” وأهدر المال العام

  • ( 7008 مرتب “حتاتة”) جنيها شهريًا ومرتب العامل 1100 جنيه
  • جراج محطة رمسيس خسر ملايين الجنيهات بسبب سوء الإدارة
  • مغسلة الحضرة بالأسكندرية تحولت لـ( خردة) نتيجة قرارات “حتاتة”

كتب _عبد الله الشريف:
في الوقت الذي يقوم فيه وزير النقل الفريق المهندس كامل الوزير، بتطهير وزارة النقل من الفساد، كما حدث مع مصطفي سلطان نائب الموارد المالية بالسكة الحديد، وإقالة عدد كبير من القيادات في هيئات كثيرة، إلي جانب تنفيذ تعليمات القيادة السياسية للنهوض بمرفق السكة الحديد، من أجل تقديم خدمة متميزة لمحدودي الدخل، وتوفير وسيلة مواصلات تليق بالمواطن المصري، قام رئيس شركة الخدمات المتكاملة لأعمال النظافة والتأمين ( إحدي شركات المملوكة لهيئة سكك حديد مصر)، لم يستغل موارد الشركة الإستغلال الأفضل، مما ترتب علي ذلك تحقيق خسائر بسبب عدم إستغلال الفرص الإستثمارية، مثل (جراج محطة مصر) برمسيس، حيث كانت هناك عدة خسائر متتالية، والتي تصل إلي ملايين الجنيهات.
في حين قامت شركة MOT للإستثمار والمشروعات (إحدي الشركات المملوكة للسكة الحديد) بالتنسيق مع رئيس مجلس إدارة هيئة السكك الحديدية، لتأجير تشغيل جراج محطة مصر برمسيس، وهو ما سوف يحقق عائد إستثماري قدره (30418532 جنيها) في نهاية مدة التعاقد وقدرها (عشر سنوات)، وهذا يتطلب إحالة رئيس شركة الخدمات المتكاملة للتحقيق نتيجة سوء الإدارة، وعدم الحفاظ علي المال العام للسكة الحديد.
وفي الوقت الذي طالب فيه السيد رئيس الجمهورية، بتطبيق الحد الأدني للأجور صرح المهندس رفعت حتاتة، رئيس مجلس إدارة شركة النظافة بالسكة الحديد، في شهر يوليو 2019 بتنفيذ منظومة الحد الأدني وهي (2000 جنيه) في نفس الشهر، ولم يتم تطبيق الحد الأدني حتي الأن، وفي الوقت الذي يتم محاسبة السكة الحديد علي قيمة عقد العامل بـ(3000 جنيه)، يتم محاسبة العمال علي مبلغ من (1100 : 1300) جنيه، بالنسبة لعمال النظافة والأمن الإداري، كما يتم دفع مبالغ تأمينات العاملين بالشركة بمبلغ أقل من المبالغ التي يتم خصمها من العمال، وهناك مذكرة صادرة من رئيس شركة النظافة للعرض علي الفريق المهندس وزير النقل بتاريخ 7 أبريل 2019، للموافقة زيادة أسعار الخدمات المقدمة من الشركة لهيئة السكة الحديد، خاصة وأن العقد ينتهي في 30/4/2019، وقد تم تشكيل لجنة وزارية بالقرار رقم (1949 بتاريخ 22/7/2019) بحضور ممثلين عن السكة الحديد، ورئيس قطاع الموازنات بوزارة النقل، والتي وافقت علي زيادة الأسعار بنسبة 20% إعتبارًا من 1/7/2019، وهذه الموافقة سوق تحقق أرباح تقدر بـ(3.5 مليون جنيه)، لم يتم صرف منها سوي (1.5مليون جنيه فقط)، ويتم إضافة باقي قيمة الارباح خلال هذه الشهور الأربعة ضمن خطة الأرباح لكي يتم تعظيم قيمة الأرباح السنوية من (15 :17 مليون جنيه)، يحصل منها مجلس الإدارة علي نسبة 10% من الأرباح عند توزيعها خلال الجمعية العمومية.
وهناك أيضا مخالفة أخري ضد المهندس رفعت حتاتة رئيس شركة الخدمات المتكاملة لأعمال النظافة والتأمين بالسكة الحديد، وهي أن المذكرة التي تم عرضها علي وزير النقل توضح أن متوسط راتب العملين بالشركة يبلغ متوسط رواتبهم (1357.48 جنيها) في أغسطس 2016، وأن متوسط رواتب شهر يوليو 2019 هو (1884.54 جنيها)، وهذا الكلام عار من الصحة حيث أن هذه المبالغ لا يتم صرفها للعمال، بل يقوم أيضا بصرف قيمة العلاج الخاص به علي حساب الشركة، في حين أنه يحصل علي (30 ألف جنيه) راتب شهري ، (4000 جنيه) بدل تمثيل، (3000 جنيه) مجلس إدارة، (10008 جنيه) قيمة 8 أيام أجازات يتم إحتسابها عمل، ويقوم بالتلاعب في هذا البند حيث يقوم برد 4 أيام ووضعهم في بند (أمانات معلقة)، بحيث يتم صرفها حي بعد خروجه علي المعاش، ورغم إنه يعمل بنظام العقد الشامل، ولكنه يخالف شروط العقد ويقوم بصرف أيام الجمعة والسبت (العطلات) علي أنها أيام عمل.
عندما تولي “حتاتة” رئاسة مجلس إدارة شركة الخدمات المتكاملة لأعمال النظافة والتأمين بالسكة الحديد، كان لديه “شقة” بمدينة نصر، والأن أصبح لديه شقة بالعبور وشقة في الساحل الشمالي بالحمام، وأن عملية تشطيب هذه الشقق تمت من خلال العمال الفنيين بقطاع النظافة والأمن الإداري، حيث تم إستغلالهم في تشطيب أعمال الدهان والنقاشة والسباكة والنجارة، مقابل صرف مكافآت وحوافز لهم من مال الشركة، كما كان يستخدم سيارة الشركة في توصيل “ابنته” للدروس والمشاوير الخاصة، وعندما شاع الخبر بين العمال، قام بإنهاء عمل (م.أ) من الشركة، وهناك واقعة أخري عندما كان يستخدم سيارة الشركة (نص نقل) في نقل المنقولات لشقته بالعبور، وتم تحرير مخالفة مرورية لسائق السيارة، فتم دفع قيمة المخالفة بمعرفة السائق، وصرف مكافأة له بدلا بقيمة الغرامة حتي لا يتم كشف الجريمة، خاصة وأن الشركة ليس لها فرع بالعبور.
وفي الوقت الذي يدعي فيه “حتاتة” قلة موارد الشركة، وإنخفاض رواتب العاملين بالشركة، وتوقيع الخصومات (المجحفة) علي العمال خاصة في أيام المواسم والأعياد، لكي يتم الخصم من قيمة المنحة الموسمية التي تصرف للعمال، يقوم بتعيين عمال بالمجاملة للمعارف والمحاسيب بقطاع الأمن الإداري والجودة، لمنع نشر مخالفاته في وسائل الإعلام، هذا بالإضافة إلي واقعة فضيحة (ظرف العيدية) الخاص بطاقم حرس الوزير مقابل معرفة جولات وزيارات الوزير، لكي يقوم بإزالة أي ملحوظات أو مخالفات قبل زيارة الوزير، وقد تم كشف تلك الفضيحة وإبلاغ وزير النقل بها.
وهناك فضيحة أيضًا وهي تقرير الجهاز المركزي للمحاسبات، والذي كشف أكثر من مرة بملاحظاته عن مغسلة الحضرة بالأسكندرية، والتي صدرت تعليمات من المهندس رفعت حتاتة رئيس الشركة، بعدم إستخدام المغسلة التي تكلفت ملايين الجنيهات، ولم يتم تشغيلها حتي الآن وهو ما سوف يؤدي بتحويل المغسلة إلي قطعة خردة وبذلك سوف تخسر هيئة السكة الحديد ملايين الجنيهات نتيجة القرارات الخاطئة التي يتخذها المهندس رفعت حتاتة رئيس شركة النظافة والتأمين بالسكة الحديد، فهل يتحرك الفريق المهندس كامل الوزير, وزير النقل لوقف تلك المهازل؟

عن nabad aljamahir

شاهد أيضاً

تكريم  في حفل تخريج اولى دفعات دبلومة الادارة المحلية واعداد القادة السياسيين ورواد الاعمال

كرمت  المؤسسة الوطنية المصرية مستقبل مصر الدكتورة علا حويدق الكاتبة الكبيرة والشاعرة، وذلك في حفل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *