أخبار عاجلة
الرئيسية / عاجل / الصحة العالمية تنتفض لفيروس كورونا محذرة: نحن على مستوى وباء عالمى

الصحة العالمية تنتفض لفيروس كورونا محذرة: نحن على مستوى وباء عالمى

كتب عبد الله النجار

الصحة العالمية تنتفض لفيروس كورونا محذرة:
نحن على مستوى وباء عالمى.. وكل العالم معرض للإصابة.. أصاب 73 ألفا وقضى على 1873 بالعالم.. ممثل المنظمة: مفيش أى حالة فى مصر وقادرون على حماية شعبنا

عقدت منظمة الصحة العالمية مؤتمرا صحفيا اليوم بمقر منظمة الصحة العالمية بالقاهرة ، لبحث آخر المستجدات عن فيروس كورونا ، والشائعات المرتبطة بالفيروس، بعد أن بلغت الإصابات 73 الف اصابة على مستوى العالم، و1873 وفاة ،مؤكدة ان العالم معرض للاصابة بفيروس كورونا، ولابد من الاستعداد والترصد للفيروس.

قال الدكتور جون جبور ممثل منظمة الصحة العالمية في مصر، خلال مؤتمر صحفى عن المستجدات المتعلقة بفيروس كورونا، اليوم بالقاهرة، “مفيش أى حالة مصابة بفيروس كورونا في مصر غير الحالة التي أصبحت تحاليلها سلبية، وأهم شيء هو الوقاية، ولا توجد أى إصابات جديدة، وكله كلام “اشاعات” موضحا أن الاشاعات تؤذى النظام الصحى في اى دولة كانت، وليس في مصر فقط.

وأضاف أن مصر كان لديها خطة استعداد للوقاية لحماية المريض والمجتمع المصرى، وكان لديها شفافية الإبلاغ، مضيفا” كنا على تنسيق تام مع الحكومة المصرية ودعمها للدلائل الارشادية سواء بالنسبة لعزل الحالة في المكان الذى خصصته الحكومة المصرية، وأيضا بالطريقة الإنسانية التي تعاملت بها مع الحالة ،حيث أن المريض تم تشخيصه بدون أعراض والتحاليل سلبية، وسيستمر المريض بالعزل مدة الـــ 14 حتى التأكد من سلبية التحاليل، لحمايته و حماية الشعب المصرى، ويجب أن نكون على أهبة الاستعداد لأى إصابة أو حدث سواء بالنسبة لفيروس كورونا، أو أى وباء عالمى آخر.

معدل وفيات فيروس كورونا 2.05%
وقال أن المؤشر العالمى يشير إلى ان معدل الوفيات يصل إلى أقل من 2.05% في العالم، وخصائص الفيروس لم تتغير، ولدينا خبراء مع الحكومة الصينية في الصين على مدى 24 ساعة ولمدة أسبوع، لموافاتنا بأحدث المعلومات عن هذا الفيروس، وبالتالي ما معرفة المستجدات.

لا يوجد علاج محدد لفيروس كورونا
وأشار إلى أنه حتى الآن لا يوجد علاج محدد، ولكن يتم علاج الأعراض فقط، موضحا أن المخالط للمريض له تعريف محدد فهو لابد أن يكون مقيم في منزل واحد ويتناول وينام معه، وليس الذى يمر بجانبك، لذلك لابد من العزل الذاتي لمدة 14 يوم.

وقال أن الإجراءات التي ستتبع في الحج والعمرة ستتم بالتنسيق مع المملكة العربية السعودية، كإجراءات وقائية مثل الأنفلونزا وعيرها من الأمراض الأخرى، مضيفا أن المنظمة يجب ان تستقى معلوماتها من مصادرها الموثوق وليس بناء على الشائعات.

مصر مفيهاش كورونا ولا اساس للشائعات
وأضاف أن مصر تعاملت بشفافية عندما اكتشفت المصاب بفيروس كورونا، وكانت من الدول الأولى التي قامت بتجهيز خطة لمحاصرة الفيروس وتوعية المجتمع بفيروس كورونا، والذى يسمى حاليا “كوفيد 19″، موضحا أنه من ضمن منظومة الترصد تم تطبيق جميع الاجراءات حسب توصيات منظمة الصحة العالمية لحماية المصاب، والمجتمع المصرى، والإجراءات قامت بها مصر تدل على أنها قادرة على حماية نفسها والتعامل مع أى حدث من هذا النوع.

مصر قامت بتقوية نظامها الصحى وقادرة على حماية شعبها
وأكد أن مصر ومنذ فترة قصيرة عملت على تقوية نظامها الصحى، وحاليا مصر هي على طريق الصحة للجميع، وعلى طريق التغطية الصحية الشاملة، ومصر قادرة على حماية شعبها من اى طارئ صحى في المستقبل.

وأضاف أن هناك أبحاث ودراسات لإيجاد تطعيم أو دواء لعلاج فيروس كورونا، وذلك من خلال تحليل أماكن الإصابات في العالم، مضيفا أن وزيرة الصحة والسكان وجهت بتحديد مستشفى واحدة للحجر الصحى، ونحن على مستوى وباء عالمى، وكل العالم معرض للإصابة بفيروس كورونا ، وليس معنى اننا اصبحنا خاليين من الفيروس باننا لسنا معرضين بل جميع الدول عرضه للإصابة بفيروس كورونا، موضحا أن تطبيق الإجراءات الوقائية وغيرها من طرق التوعية من أهم الإجراءات التي يجب تطبيقها في الوقت الحالي، وأهمها الترصد والمراقبة، وقد تم تدريب الفريق الطبي بشكل كبير ومصر تطبق جميع البروتوكولات والتوصيات التي تضعها منظمة الصحة العالمية.

من جانبه قال الدكتور أحمد المنظرى مدير منظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط، أن فيروس كورونا أصاب 73 ألفا، وقضى على 1873 بالعالم، موضحا إن الإجراءات التى قامت بها مصر كانت إجراءات سليمة، وبعد اجراء تحليل ” بى سى أر “، للشخص الأجنبي المصاب في مصر تبين أن التحاليل سلبية، وتم التعامل مع الوضع بشكل سليم طبقا للتوصيات العالمية، موضحا أننا على تواصل مستمر مع وزارة الصحة والسكان المصرية، بدءا من منافذ الدخول إلى مصر.

الأبحاث مستمرة لايجاد علاج لفيروس “كوفيد 19 ”
وأضاف أن الأبحاث لازالت مستمرة لإيجاد علاج ولقاح، لفيروس كورونا، مؤكدا أن النظام الصحى المصرى لديه الإمكانيات اللازمة للتعامل مع هذه المرض، وتوفير الكواشف والتشخيص السليم وأيضا علاج الأعراض الناتجة عن المرض، لأنه حتى الآن لم يتم التوصل لعلاج يشفى من فيروس كورونا او ما يسمى “كوفيد 19 “، وجميع الادوية التي تم الإعلان عنها غير فعالة لعلاج الفيروس.

نحارب الشائعات المتعلقة بالفيروس..
وأشار إلى أن جهود الإعلام ملموسة من خلال توعية الناس بخطورة الفيروس وكيفية التعامل مع المرض، ونحاول أن نحارب الشائعات المنتشرة والمتعلقة بالفيروس، مؤكدا أن فيروس كورونا أدى لوفاة عدد محدود من الحالات حتى وقتنا الحالى فى حين أن الأمراض المزمنة تؤدى إلى وفاة الآلاف سنويا.

وقال نحن لا نعمل فقط للقضاء على الفيروس ولكن للقضاء على الشائعات، لأنها تضر بالناس، محذرا من تناول خلطات أو أعشاب بحجة علاج الفيروس مشيرا إلى أن الفيروس ليس له علاج حتى الآن، ولابد أن نعمل مع وزارة الصحة لضمان وصول المعلومات الصحيحة.

وأضافت الدكتورة رنا حجى مدير إدارة البرامج بمنظمة الصحة العالمية، لابد من تقوية الأنظمة الصحية، وتوفير الاختبارات اللازمة، مؤكدة أن تفشى الأمراض أمر موجود من سنين نظرا للسفر من مكان لآخر، فهذا العام عانينا من مرض كورونا،، وقبلها كانت الايبولا ،والسارس، ولن تتوقف بل ستظل الوبائيات تظهر وعلينا ان نتصدى لها.

عن sayed hassan

شاهد أيضاً

حزب الثورة يعلن انعقاد الجمعيه العموميه العاديه الجمعه 18/10

اعلان الساده اعضاء حزب الثورة المحترمين وامناء المحافظات واعضاء المكاتب التنفيذيه واللجان المتخصصه باذن الله …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *